مقالات

أفضل 3 برامج لتحميل الفيديو من اليوتيوب على الموبايل

أفضل 3 برامج لتحميل الفيديو من اليوتيوب على الموبايل

كثيراً ما يرغب مستخدم الموبايل فى تنزيل الفيديو بشكل مباشر من اليوتيوب على الموبايل ، لكى يتمكن من تكرار الفيديو فى الوقت الذى يرغب فيه. هناك العديد من البرامج التى تستخدم لتنزيل الفيديو على الموبايل، ولكن بعضها يؤثر على كفاءة الموبايل ويحتاج إلى الكثير من الوقت من أجل تنزيل الفيديو، وبعضها غير مجانى ويحتاج إلى مبالغ كبيرة لشراءه.

لذلك نقدم لكم أفضل 3 برامج لتحميل الفيديو من اليوتيوب على الموبايل بشكل مباشر، وهذه البرامج تتميز بأن تحميلها يكون مجانى فهى تقدم خدماتها بدون دفع أى مبالغ مالية. وهذه البرامج يمكن تحميلها من متجر جوجل عن طريق أختيار أسم البرنامج وتنزيله بشكل مباشر.

أليكم قائمة بأفضل 3 برامج لتحميل الفيديو من اليوتيوب على الموبايل:

1-free video downloader

يعد هذا البرنامج واحد من أفضل برامج تنزيل الفيديو من النت على الموبايل، ويمكن تنزيله من متجر جوجل بطريقة سهله. حيث يتم البحث عن أسم البرنامج والضغط عليه، ثم تحميله.

هذا البرنامج من أفضل برامج التحميل فيستخدمه حوالى 10 مليون شخص، كما أن نسبة تقييم البرنامج عالية فتصل إلى 4.1. وهذه الأرقام ترشح البرنامج لكى يصبح أفضل وأقوى برامج تحميل الفيديو على الموبايل. كما أن هذا البرنامج لا يؤثر على كفاءة الموبايل، فلا يسبب بطئ الموبايل.

2- Video downloader

يأتى هذا البرنامج فى المرتبة الثانية، فهو يعد من أسرع وأقوى البرامج. فهذا البرنامج يساعد على تحميل الفيديو بشكل سريع وسهل، ويتم تحميل هذا البرنامج أيضاً من متجر جوجل.

وهذا البرنامج أيضاً لا يسبب أى بطئ فى الموبايل، ويعمل على كافة متصفحات الأنترنت من على الموبايل.

هذا البرنامج يستخدمه ما يقرب إلى 100 ألف شخص، ونسبة تقيمه عالية فتصل إلى 3.9، وهو من أسرع تطبيقات تحميل الفيديو على الموبايل.

3- Video downloader HD 2017

هو من أحدث برامج تحميل الفيديو من على الموبايل، فيمكن تحميل الفيديو بسهولة من الأنترنت، والبرنامج لا يؤثر أيضاً على سرعة الجهاز، كما يعمل على كافة متصفحات الأنترنت. ويتم تنزيل الفيديو بصيغة جيدة، ويستخدم هذا البرنامج حوالى 100 ألف شخص، ونسبة تقيمه عالية تصل إلى 3.2.

والبرامج السابقة هى البرامج الأفضل والأسرع والأسهل فى تحميل الفيديو من الأنترنت على الموبايل الخاص بك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق