مقالات

الفرق بين الحقن المجهري واطفال الانابيب

الفرق بين الحقن المجهري واطفال الانابيب

تم الوصول إلى تقنية أطفال الأنابيب في البداية وتطويرها لاستخدام الحقن المجهري. بالنسبة للمريض فإن الإجراءات تكون عادة نفسها من ناحية المسح الضوئي، حقن البويضات، فحوصات الدم المخبرية، جمع البويضات ونقل الجنين. الفرق الوحيد أنه في عملية أطفال الأنابيب يتم ترك الحيوانات المنوية ذات الجودة العالية لتلقيح البويضات في وعاء بتري.

أما في الحقن المجهري يتم إعطاء الحيوانات المنوية دفعة قوية لتلقيح البويضات باستخدام جهاز يسمى مياكرومنبيوليتر.

هل الحقن المجهري هو اطفال الانابيب؟

الحقن المجهري

في عملية الحقن المجهري يتم اختيار حيوان منوي واحد في إبرة زجاجية ويتم حقنه مباشرة في كل بويضة.
يتم هذا الإجراء من قبل متخصصين في علم الأجنة في المختبر باستخدام معدات مخصصة.
تحتاج هذه التقنية إلى عددٍ أقل من الحيوانات المنوية وتعتمد على قدرة الحيوانات المنوية على اختراق البويضة.

متى يستخدم الحقن المجهري؟

في حال انخفاض عدد الحيوانات المنوية
عند انخفاض حركة وجودة الحيوانات المنوية.
عند ارتفاع مستوى الأجسام المضادة مع الحيوانات المنوية.
في حال فشل التلقيح الصناعي.
لمنع حدوث الشذوذ الوراثي والخلل الجيني.

كيفية إجراء الحقن المجهري

جمع البويضات والحيوانات المنوية وتجميدها.
يجب أن يكون جمع الحيوانات المنوية في نفس اليوم.
إذا لم تكن الحيوانات المنوية موجودة في السائل المنوي يتم جمعها باستخدام إبرة دقيقة تقوم بجمع الحيوانات المنوية.
يتم حقن هرمون البروجسترون لتهيئة الرحم لاستقبال البويضة.
قد تشعر المريضة بألم بعد نقل البويضات وقد يكون مصحوب بنزيف بسيط.
يقوم الطبيب بحقن الحيوانات المنوية في البويضات في المختبر.
خلال يومين تتحول البويضات إلى أجنة ويتم نقل واحد أو أثنين من الأجنة للرحم من خلال عنق الرحم.
في حال نجاح العملية يلتصق الجنين فى جدار الرحم وينمو ليتكون الطفل.
بعد أسبوعين يمكن إجراء فحص الحمل للتأكد من نجاح العملية.
تختلف معدلات نجاح العملية باختلاف العوامل ومنها عمر المرأة.
يحدث الحمل بنسبة 25% تقريباً من الحقن الأول.

أطفال الأنابيب (التخصيب في المختبر)

يعتبر نوعاً من أنواع التكنولوجيا المساعدة على الإنجاب. يتم من خلاله عملية التحام الحيوانات المنوية بالبويضات في المختبر. يتم اللجوء لهذا الإجراء عند استنفاد الطرق الأخرى الأقل تكلفة.
متى تستخدم تقنية أطفال الأنابيب؟

التقدم في السن عند المرأة.
انسداد أنابيب فالوب أو حدوث إصابة.
التهاب في بطانة الرحم.
مشاكل العقم عند الذكور من انخفاض عدد الحيوانات المنوية.
العقم غير المبرر.

كيفية إجراء أطفال الأنابيب

يتم في البداية تحفيز الإباضة وإعطاء أدوية الخصوبة لزيادة عدد البويضات عند المرأة.
بعد ذلك يتم سحب البويضات من خلال عملية بسيطة تتم تحت التخدير.
يقوم الطبيب بعد ذلك بوضع حيوانات منوية ذات جودة عالية مع بويضات ذات جودة عالية لحدوث التلقيح في المختبر.
تدخل الحيوانات المنوية في غضون ساعات إلى البويضات.
في غضون أيام تبدأ عملية الانقسام لتكوين الجنين.
يتم إعادة البويضات إلى الرحم بعد 3 إلى 5 أيام من عملية سحب البويضات.
توضع الأجنة في الرحم ويتم عادة وضع أكثر من جنين في بطانة الرحم.

ما بعد أطفال الأنابيب

المريضات اللواتي يخضعن لعملية التلقيح الصناعي يقمن بأخذ هرمون البروجسترون لمدة 8 إلى 10 أسابيع بعد نقل الجنين لتقوية بطانة الرحم ومنع الإجهاض.
تختلف نسبة نجاح العملية باختلاف عمر المرأة
النساء دون عمر 35 تكون نسبة نجاح العملية لديهن من 41 إلى 43%
النساء بين عمر 35 و37 عامًا تكون نسبة النجاح لديهن 33% إلى 36%

أيهما أفضل أطفال الأنابيب أو الحقن المجهري

يعد الحقن المجهري أفضل وذلك لاختيار البويضات بعناية حيث أن اختيار البويضات ذات الجودة العالية يساعد في نجاح الإجراء.
أيضاً لا تظهر مشاكل الحيوانات المنوية إلا بعد القيام بالعملية حيث تكون حركة وعدد الحيوانات المنوية طبيعية ولكن تكون غير قادرة على تلقيح البويضات.
بالتالي فإن استخدام الحقن المجهري يمكَن من تجنب حدوث هذا النوع من المشاكل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق