مقالات

فتحوا مقبرة في السعودية لتوسيع الطريق لن تصدق ماذا وجدوا بداخلها شيء لن يصدقه عقل

من أغرب الوقائع التي آثارت الكثير من الجدل مقبرة في السعودية إضطروا إلى فتحها من أجل توسيع الطريق، ولكن ما وجدوه بداخل تلك المقبرة شيء لن يصدقه عقل وتناقلته الأجيال وتداوله الرواد.

حيث بدأت القصة عندما كان هناك قرار بتصليح طريق آبها والحجاز وأثناء العمل وجد العمال مقبرة قديمة تتواجد منذ أكثر من 30 عام، ووقف الجميع أمامها دون قدرة على إستكمال الشغل لإعاقة إستكمال التصليح، وقدموا طلبا للمحكمة من أجل القيام بإزالة المقبرة ونقل الجثث.

وعندما جاءت الموافقة بدأ العمال بنقل الجثث واحدة تلو الأخرى ولم يجدوا إلى عظام، ولكن فجأة سمع العمال صراخ لواحد منهم وهو يهلل ويكبر مرارا وتكرارا، حيث أنه وجد رائحة طيبة لشخص يتواجد في المقبرة، ووجدوه بالكفن الأبيض ولا يشوبه أي شيء وكأنه مدفون في نفس اللحظة.

وأصيب الجميع بالدهشة، وكشفوا عن وجهه ليعرفوا من هو وتوجهوا إلى أبيه الذي مازال حيا وسألوه عن السبب الذي جعل إبنه يتواجد بهذا الشكل وخروج تلك الرائحة العطرة منه، فقال الأب أن إبنه كان دائما لا تفوته تكبيرة الإحرام وكان دائما في الصف الأول عند إقامة الصلاة ودائما ما كان يستيقظ عند صلاة الفجر من تلقاء نفسه.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق