أفضل مواقع تحميل الأغانى الشعبية

أفضل مواقع تحميل الأغانى الشعبي

أفضل مواقع تحميل الأغانى الشعبي

الأغانى الشعبي دائماً تشبة الشخصية المصرية البسيطة، فالأغانى الشعبي هى نتاج لألم الحياة والمعاناة التى يعيشها المصريين. فلا يمكن فهم الأغنية الشعبي بدون فهم الحالة التى يعيشها المصريين والحزن الذى ينتج هذه الأغنية. فالأغنية الشعبي فى الغالب تأخذ صورة التهكم والسخرية من أوجاع الحياة، وأن كان هذا لا ينفى وجود أغانى شعبي ذات طابع مبهج وسعيد للغناء فى الأفراح والاحتفالات السعيدة.

الأغنية الشعبي ليست وليدة العصر الحديث، لكن لها جذورها منذ القدم. فالبعض يرجع الأغانى الشعبية إلى عصر الفراعنة، فيقال أنهم أول من استخدم الأغنية الشعبي وأن كانت هذه المعلومة غير مؤكده إلى الأن. لكن ما هو أكيد أن تاريخ الفن الغنائى المصرى عرف العديد من المغنيين الشعبي منهم محمد عبدالمطلب أول من غنى الأغنية الشعبي واستطاع أن ينافس بها الأغانى الكلاسيكية على الإذاعة المصرية فى الثلاثينات من القرن المنصرم، ومحمد رشدى الذى صار على نهج محمد عبدالمطلب وكان الغناء الشعبى فى عصرهم يمتاز برقى الكلمات وقوة المواضيع التى تمس كل فئات المجتمع، وسيد درويش الملقب بملك الأغنية الشعبية المصرية الكلاسيكية، ولا تزال أغانى سيد درويش وموسيقاه تدرس فى العديد من المعاهد الموسيقى. ثم ظهر أحمد عدوية أسطورة الغناء الشعبى المصرى، وحكيم وهو من أهم المطربين الشعبيين.

ثم ظهر العديد من المغنيين الشعبيين فى العصر الحديث منهم شعبان عبدالرحيم وعندما يذكر أسم شعبان عبدالرحيم يأتى على الذهن ثلاث كلمات وهم “بس خلاص” و”آآآآآيه” وهما الكلمات التى اعتاد أن يرددهم فى معظم أغانيه، وأما أغنيته الأشهر “باكره إسرائيل” التى غناها فى وقت الانتفاضات الفلسيطينية. وعبدالباسط حموده وهو من مطربى الفن الشعبى، وأشهر أغانيه “أنا مش عارفنى” و”سلفنى ضحتك” وهى أغانى تحاول أن تبحث فى النفس الإنسانية، وتعبر عنها بكلمات بسيطة ويسهل فهمها على الجميع الأمى قبل المتعلم.

ثم ظهر سعد الصغير واوكا واورتيجا، وأنتشر الغناء الشعبى فى الفترة الأخيرة وفقد مضمونة وقوة ورقى كلماته ليصبح مهنة من لا مهنة لهم. وأن كانت الأغنية الشعبية فى صورتها الحالية تتعرض للكثير من الانتقادات، بسبب ركاكة الكلمات وضعف الصوت. لكن كيف نطالب مجموعة من الشباب تلقوا تعليم متوسط فى المدارس بأن يقدموا أغانى على مستوى عالى.

كما أن الأغانى الشعبية لم تعد مقتصره على الطبقات الفقيرة أو المتوسطه، ولكنها استطاعت أن تكتسب شعبية كبيرة وأصبح لها مستمعين من مختلف الطبقات. فالأغانى الشعبية استطاعت أن تكتسب جماهير من مختلف الطبقات.

أهم مواقع الأغانى الشعبية:

– موقع مزيكا شعبى:

هو من مواقع سماع وتحميل الأغانى، ويتميز هذا الموقع بأنه يظهر لك فى صفحته الرئيسية جديد الأغانى، ويقدم قسم خاص بأغانى المهرجانات.

– موقع أغانى نغمات:

يتميز موقع أغانى نغمات بأنه يظهر فى صفحته الرئيسية أقسام الأغانى كالأغانى الاسلامية، وأغانى مصرية، وأغانى شعبى، وأغانى شامية، وأغانى خليجية، وأغانى مغربية، وأغانى المسلسلات والأفلام، وأغانى الريمكس، والأغانى الإيرانية، الأشعار المسموعة، وأغانى منوعة.

– موقع مزيكا:

هو من المواقع الجيدة للأغانى، فهو يقدم فى صفحته الرئيسية أقسام الأغانى كأغانى الميلاد والسبوع والأغانى الشعبى والأغانى القديمة وغيره. كما يقدم أحدث الكليبات وأحدث الألبومات وأخر أخبار الفنانين.

– موقع لحن:

يتميز موقع لحن بأنه يظهر فى صفحته الرئيسية أحدث الأغانى وأحدث الكليبات، فهذا الموقع يمكنك من مشاهدة الكليبات أيضاً، وليس فقط الاستماع إلى الأغانى.

– موقع أغانى فرفشنى:

موقع فرفشنى هو من مواقع تحميل وسماع الأغانى، يتميز هذا الموقع بأنه يمكن تحميل وسماع الأغانى. كما يظهر فى صفحته الرئيسية أحدث الأغانى والكليبات وأحدث المطربين والأغانى الأكثر تحميلاً والأغانى الأكثر استماعاً والأغانى المضافة حديثاً.

وتتميز كل المواقع السابقة بأنها تقدم الخدمة مجانى لكل الأفراد، فيمكنك تحميل الأغانى أو الاستماع لها دون دفع أى مقابل فهى تقدم خدماتها بشكل مجانى.

 



اترك رد